.

المغرب رابع أغنى دولة إفريقية و مليارديرات القارة السمراء يفضلون مراكش و الدار البيضاء للإستثمار

<p>كشف تقرير صادر من بنك أفراسيا AfrAsia Bank، إن المغرب يعد رابع أغنى دولة إفريقية بعد نيجيريا و مصر و جنوب إفريقيا.</p>
<p>و قدرت ثروات مليونيرات المغرب بـ 122 مليار دولار، وراء كل من نيجيريا التي جاءت ثالثة بقيمة 253 مليار دولار، و مصر ثانيةً بقيمة 330 مليار دولار و جنوب إفريقيا الأولى بثروة بلغت نحو 722 مليار دولار.</p>
<p>ويتم احتساب الثروة الإجمالية في التقرير من خلال جمع الأصول المملوكة للأفراد مثل “العقارات والنقدية والأسهم والحصص في الشركات، مطروحا منها أية التزامات”، كما يتم استبعاد الأصول الحكومية.</p>
<p>وتوقع التقرير أن مصر وتنزانيا، وجنوب إفريقيا، وأنجولا، والمغرب، وساحل العاج، ونيجيريا، لديها توقعات إيجابية، تتراوح بين 10 و30 %، ويرجع ذلك في الغالب إلى العوامل السياسية والاقتصادية، واعتبر التقرير تلك الدول من الدول الرائدة لنمو الثروة في القارة الإفريقية.</p>
<p>و في نفس التقرير جاءت مدن مراكش و الدار البيضاء في مقدمة المدن الإفريقية التي يفضلها الأثرياء كوجهة لهم.</p>

مواقع

كشف تقرير صادر من بنك أفراسيا AfrAsia Bank، إن المغرب يعد رابع أغنى دولة إفريقية بعد نيجيريا و مصر و جنوب إفريقيا.

و قدرت ثروات مليونيرات المغرب بـ 122 مليار دولار، وراء كل من نيجيريا التي جاءت ثالثة بقيمة 253 مليار دولار، و مصر ثانيةً بقيمة 330 مليار دولار و جنوب إفريقيا الأولى بثروة بلغت نحو 722 مليار دولار.

ويتم احتساب الثروة الإجمالية في التقرير من خلال جمع الأصول المملوكة للأفراد مثل “العقارات والنقدية والأسهم والحصص في الشركات، مطروحا منها أية التزامات”، كما يتم استبعاد الأصول الحكومية.

وتوقع التقرير أن مصر وتنزانيا، وجنوب إفريقيا، وأنجولا، والمغرب، وساحل العاج، ونيجيريا، لديها توقعات إيجابية، تتراوح بين 10 و30 %، ويرجع ذلك في الغالب إلى العوامل السياسية والاقتصادية، واعتبر التقرير تلك الدول من الدول الرائدة لنمو الثروة في القارة الإفريقية.

و في نفس التقرير جاءت مدن مراكش و الدار البيضاء في مقدمة المدن الإفريقية التي يفضلها الأثرياء كوجهة لهم.