.

الحرب الروسية تقتل اللاعبين الأوكران

<p class="selectionShareable" dir="RTL" style="text-align: center;">أعلن الاتحاد الدولي للاعبي كرة القدم المحترفين “فيفبرو”، اليوم الثلاثاء، عن تسجيل أول حالتى و��اة بين لاعبى ��رة القدم الأوكرانيين، بسبب الحرب التى تشنها روسيا منذ يوم الخميس الماضى.</p>
<p class="selectionShareable" style="text-align: center;">وأصدر “فيفبرو” بيانا رسميا، قال فيه:”أفكارنا مع عائلات وأصدقاء وزملاء لاعبي كرة القدم الأوكرانيين الشباب فيتالي سابيلو (21 عامًا) ودميترو مارتينينكو (25 عامًا) ، أول خسارة لكرة القدم تم الإبلاغ عنها في هذه الحرب، وأتمنى أن يرقد كلاهما بسلام”.</p>
<p class="selectionShareable" dir="RTL" style="text-align: center;">وأشارت التقارير إلى أن سابيلو كان قائد دبابة وتوفي في معركة مع القوات الروسية بينما كان يدافع عن كييف.</p>
<p class="selectionShareable" dir="RTL" style="text-align: center;">وأوردت وسائل الإعلام الأوكرانية ما أعلنه اتحاد الكرة الأوكراني عبر صفحته بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” بشأن وفاة مارتينينكو، وذكرت أنه ووالدته فارقا الحياة إثر سقوط قنبلة على منزلهما.</p>
<p class="selectionShareable" dir="RTL" style="text-align: center;">وأعلن الاتحادان الدولي والأوروبي لكرة القدم أن الفرق الروسية تم حظرها من المسابقات على مستوى الأندية والمنتخبات حتى إشعار آخر.</p>

مواقع

أعلن الاتحاد الدولي للاعبي كرة القدم المحترفين “فيفبرو”، اليوم الثلاثاء، عن تسجيل أول حالتى و��اة بين لاعبى ��رة القدم الأوكرانيين، بسبب الحرب التى تشنها روسيا منذ يوم الخميس الماضى.

وأصدر “فيفبرو” بيانا رسميا، قال فيه:”أفكارنا مع عائلات وأصدقاء وزملاء لاعبي كرة القدم الأوكرانيين الشباب فيتالي سابيلو (21 عامًا) ودميترو مارتينينكو (25 عامًا) ، أول خسارة لكرة القدم تم الإبلاغ عنها في هذه الحرب، وأتمنى أن يرقد كلاهما بسلام”.

وأشارت التقارير إلى أن سابيلو كان قائد دبابة وتوفي في معركة مع القوات الروسية بينما كان يدافع عن كييف.

وأوردت وسائل الإعلام الأوكرانية ما أعلنه اتحاد الكرة الأوكراني عبر صفحته بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” بشأن وفاة مارتينينكو، وذكرت أنه ووالدته فارقا الحياة إثر سقوط قنبلة على منزلهما.

وأعلن الاتحادان الدولي والأوروبي لكرة القدم أن الفرق الروسية تم حظرها من المسابقات على مستوى الأندية والمنتخبات حتى إشعار آخر.